تعرّف إلى مجرة درب التبانة التي ينتمي لها كوكب الأرض الذي تعيش فيه ....مالا تعرفه عنها | معرفة دوت كوم تعرّف إلى مجرة درب التبانة التي ينتمي لها كوكب الأرض الذي تعيش فيه ....مالا تعرفه عنها | معرفة دوت كوم
الإثنين , أكتوبر 26 2020
الرئيسية / تعليمية / تعرّف إلى مجرة درب التبانة التي ينتمي لها كوكب الأرض الذي تعيش فيه ….مالا تعرفه عنها

تعرّف إلى مجرة درب التبانة التي ينتمي لها كوكب الأرض الذي تعيش فيه ….مالا تعرفه عنها

ان مجرة درب التبانة هي المجرة التي يُتبع لها النجوم التي نراها ليلاً والكواكب والشمس التي تسطع علينا ولكثرة النجوم التي تنتمي اليها سميت هذه المجرة بأم النجوم.

وكما سميت عند العرب بنهر المجرة وذلك لإنها تسير كالنهر بشكل غير منتظم .

وأما في مركز هذه المجرة يقع ثقباً مقيماً فيا إلى ماشاء الله يدعى بالثقب الأسود والذي يزيد حجمه عن أربعة ملايين من حجم الشمس ويقع أيضاً ثقباً أسود آخر على بعد مائتي سنة ضوئية منه ويصل حجمه الى مائة الف من حجم الشمس

وهذا الثقب لو وضعنا فيه الشمس لنجمعت فيه ضمن قطر ستة كيلو مترات فقط ، ويقوم بابتلاع كل شيئ يقترب منه حتى الضوء وتبدأ المادة عند الوصول إليه بالإنضغاط وذلك بسبب جاذبيته القوية والخاصة

وكما يبلغ عدد النجوم في مجرة درب التبانة مائتي ألف مليون نجم وأما عن الشمس فهي نجم صغير بل وقزم لونها اصفر ودرجة حرارتها سطحية لاتتجاوز الستة الاف درجة هذا بالمقارنة مع بعض النجوم الأشد والأكثر حرارة

و أما عن عمر الشمس:

فهو 4600 مليون سنة وكما توقعوا لها أن تعيش مثل هذا العمر أو أكثر بقليل أما النجوم الزرقاء في درب التبانة قد تعيش إلى المليار سنة والنجوم الحمراء فأعمارها قد تطول ليصل عمرها الى مليار سنة

وأما عن شكل هذه المجرة مجرة درب التبانة فهو اسطواني رقيق وفيها انتفاخ في مركزها وتنبعث النجوم والغازات والغبار من هذا الانتفاخ المركزي على شكل أذرع طويلة الشكل والمظهر حلزونية منحرفة ولهذا قد وصف علماء الفلك مجرة درب التبانة بأنها مجرة حلزونية لولبية وكأنها تبدو دولاب شعاعي لمن ينظر اليها من مسافة بعيدة

مجرة درب التبانة

كما يوجد العديد من المجرات الصغيرة بالقرب من درب التبانة ضمن حدود 300.000 سنة ضوئية كمجرة ماجلان الكبرى وسحابة ماجلان الصغرى ويتبعان بالطبع الى مجرة درب التبانة وتوجد ايضاً مجرة قزمة تسمى بمجرة الكلب الأكبر وتبتعد عن درب التبانة 42.000 سنة ضوئية وهذ المجرة تتأثر بقوة المد والجزر التي تنشئ من مجرتنا وايضاً مجرة الرامي والتي تبعد 50.000 سنة ضوئية عن مجرتنا وتدور حول درب التبانة بشكل حلزوني.

تابعونا على http://facebook.com/m3refah.co

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *